جديد الموقع

هولير عاصمة إقليم كردستان تتعرض لاعتداء إرهابي
جريدة الوحـدة*

تعرضَ إقليم كردستان العراق يوم الإثنين 15 شباط 2021م، إلى هجومٍ بالقذائف الصاروخية، حيث تمّ استهداف مطار أربيل الدولي بالقرب من القنصلية الأمريكية ومقرّ لقوات التحالف الدولي وحي سكني، بـ /14/ قذيفة، أودتْ بحياة شخص مدني وآخر متعاقد مع التحالف وجرح /5/ جنود أمريكيين ومدنيين اثنين، إضافةً إلى أضرارٍ بالمباني، وقد أعلنت جماعة تطلق على نفسها اسمَ «أولياء الدم» مسؤوليتها عن الهجوم.

بعد الهجوم مباشرةً، وهو الثاني من نوعه على أربيل، فالأول كان في 30 أيلول الماضي، وبالتعاون مع قوات التحالف الدولي وبغداد، باشرت قوات مكافحة الإرهاب في الإقليم بالتحقيق، فتمكنتْ من العثور على السيارة التي تمّ استخدامها في عملية القصف وتحديد الجهة التي تقف خلفها، حيث أشار وزير الداخلية في الإقليم إلى أن المنفذين «تسللوا إلى داخل الإقليم بغية تنفيذ هجماتهم الصاروخية» وأن «المهاجمين استفادوا من المعاملة الجيدة للقوات الأمنية في نقاط التفتيش، وأحدثوا خرقاً أمنياً». وقد تم مؤخراً إلقاء القبض على مسؤول المجموعة المعتدية من قبل أمن أربيل وعنصر آخر من قبل أمن بغداد.

   إنّ هذا الهجوم الإرهابي غير المبرّر على الإقليم يستهدفُ قبل كل شيءٍ الأمن والاستقرار في كردستان العراق، وهو رسالة واضحة للعالم أجمع بأن الإرهابَ قائمٌ بتشكيلات عديدة ولا تزالُ بعضها المندثر يمتلك مقومات العودة وإعادة إنتاج الجريمة، فيما إذا بقيت الفرصة متاحة لها، إذ تستغلُّ ظروف تنصّل الحكومة المركزية من واجباتها في حل قضايا الخلاف مع حكومة الإقليم، إلى جانب تلقيها الدعم من جهاتٍ إقليمية.

 إن مصلحة العراق والإقليم على حدٍ سواء، تقتضي تجاوز العراقيل التي تعترض العملية السياسية، وكذلك تعزيز جهود مكافحة الإرهاب مع التحالف الدولي.

الأمن والسلام لهولير، والاستقرار الدائم لإقليم كردستان والعراق.

* جريدة الوحـدة – العدد 327- شباط 2021م– الجريدة المركزية لحزب الوحـدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي).