جديد الموقع

جائزة «عثمان صبري للصداقة بين الشعوب» تُمنح للصحفي المصري
عبد الفتاح السيد جريدة الوحـدة*

الراحل عثمان صبري

أعلنت لجنة جائزة «عثمان صبري للصداقة بين الشعوب» في بيان لها بتاريخ 15 أيلول 2020م منح النسخة الخامسة منها للصحفي المصري المعروف عبد الفتاح السيد، «تكريماً له ولمواقفه المؤيدة للشعب الكوردي وقضيته العادلة، ودفاعه عنه في كتاباته وفي المحافل الدولية والإقليمية».

وحسب البيان، («السيد» صحفي عضو في نقابة الصحفيين المصريين، ينشر مقالاته وتحليلاته في صحف ومواقع عربية وكوردية، منها المصور والأهرام العربي والتآخي وكوردستان نوي وپوك ميديا وغيرها، وهو خبير في الشؤون الكردية، ورئيس مركز القاهرة للدراسات الكوردية الذي أسسه في عام 2013، ومدير دار نفرتيتي للنشر والدراسات والترجمة، التي تهتم بشكل أساسي بتوثيق وتجسير العلاقات الثقافية بين الشعبين المصري والكوردي، ونشر الأعمال الفكرية والأدبية والإبداعية للمبدعين الكورد. وهو حاصل على جائزة نقابة الصحافيين عن سلسلة تقارير ميدانية عن الحرب ضد داعش على الجبهات الكوردية في جنوب وغرب كوردستان).

الصحفي المصري عبد الفتاح السيد

وأوضح البيان أن «السيد» شارك في العديد من المؤتمرات والمنتديات الدولية المتعلقة بالشؤون الكردية، وله علاقات وصلات مع الأدباء والمثقفين الكورد ومع معظم القوى السياسية الكردستانية، وله مؤلفات عديدة منها «جلال طالباني، رؤية مصرية».

وأشارت اللجنة في مقدمة بيانها إلى العلاقات بين الشعبين الكردي والمصري، وقالت: «تمتد العلاقات الكوردية – المصرية إلى عمق التاريخ، حيث أقام أسلاف الكورد الميتانيون مع فراعنة مصر علاقات تحالف ومصاهرة بين المملكتين، واستمرت هذه العلاقات في عصر صلاح الدين الأيوبي، ولم تنقطع، بل نتج عنها ظهور فئة من الأدباء والشعراء والمفكرين من ذوي أصول كوردية في مصر، كان لهم تأثيرهم الكبير في الأدب والفكر العربيين. ومازالت ملايين من الكورد يعيشون في مصر، يعتزون بأصولهم الكوردية، وبانتمائهم المصري».

* جريدة الوحـدة – العدد 322- أيلول 2020م– الجريدة المركزية لحزب الوحـدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي).