جديد الموقع

عفرين تحت الاحتلال (105):
اعتقالات واسعة ومتجددة (كورزيلة مرةً أخرى)، سرقة محصول التين

إن المتابع لحجم الممارسات والانتهاكات والجرائم المرتكبة يومياً من قبل المليشيات الإرهابية العاملة تحت اسم “الجيش الوطني السوري” التابع لـ “الحكومة السورية المؤقتة” وبإشراف مباشر من الاستخبارات التركية، يُدرك ويعي حجم الظلم والمعاناة والمآسي التي يُلاقيها سكان عفرين الأصليين منذ احتلال المنطقة من قبل الجيش التركي في آذار 2018 حتى هذه اللحظة، بهدف القضاء على الوجود الكردي في المنطقة وطمس هويتها التاريخية والثقافية تحت حجة (حماية الأمن القومي التركي)، هذه الحجة الباطلة والبعيدة كل البعد عن الحقيقة والواقع، حيث أنه خلال فترة الادارة الذاتية السابقة لم تشهد الحدود التركية مع عفرين من الجهة السورية أية اعتداءات أو تحرشات عسكرية أو أمنية، بل على العكس تماماً، شهدت تلك الحدود استقراراً نسبياً قل مثيله في الحدود مع مناطق سيطرة مسلحي المعارضة والجهاديين منذ عام 2011م، ولا تزال الانتهاكات مستمرة وبوتيرة أعلى، حيث رصدنا خلال هذا الأسبوع بعضاً منها:

– لأكثر من مرة يتعرض أهالي قرية كورزيله- شيراوا لحملة اعتقالات واسعة واستفزازات متكررة، حيث قامت ما تسمى بالشرطة العسكرية التابعة لسلطات الاحتلال التركي بمداهمة القرية، وشنت حملة اعتقالات بحق المدنيين، وذلك بتاريخ:24/8/2020، وقد عرف منهم: (محمد جعفو  بن نوري و أمينة /35/عاماً، وليد جمعانه بن علي وخديجة /55/عاماً، صبحي جمعانه بن علي و خديجة /60/عاماً، أحمد علو إيبش بن علي و غزة /58/عاماً، أحمد ايبش بن زكريا و خديجة /42/عاماً، ياسمين عبدو بنت إبراهيم و فهيمة /35/عاماً، موليدة جعفو بنت مصطفى /50/عاماً، ريزان صبحي جمعانه بن علي و موليدة /35/عاماً، خاليدة كمال جعفو زوجة ريزان /30/عاماً، سهام جعفر بنت سعيد و حورية /40/عاماً)، وتم إطلاق سراحهم جميعاً في 25/8/2020.

– وقامت “الشرطة العسكرية” أيضاً وبالتنسيق مع ميليشيا “لواء الشمال” باقتحام قرية شيخ كيله- ماباتا واعتقلت عدد من المدنيين من أهالي القرية وهم: (محي الدين جيجك شيخ كيلو /35/عاماً، مقداد جيجك شيخ كيلو /33/عاماً، شكيب نوري شيخ كيلو /23/عاماً، عصام محي الدين شيخ كيلو /55/ عاماً، فوزي محي الدين شيخ كيلو /57/عاماً، فاروق محي الدين شيخ كيلو /44/عاماً)، حيث اقتادتهم إلى داخل مقرّاتها الأمنية في مدينة عفرين دون معرفة أسباب الاعتقال. كذلك قامت ما تسمى بالشرطة المدنية باعتقال كل من: “كاوا حدو بن سعيد /43/عاماً ” و “رشيد بلال بن منان /56/عاماً ” من أهالي قرية شكتكا- شيه بتهمة التعامل مع الادارة الذاتية السابقة.

– استكمالاً لسرقة مواسم المحاصيل الزراعية العائدة لأهالي عفرين وفي اعتداء واضح وصريح على الممتلكات، يقوم المسلحون وبعض المستقدمين بسرقة محصول التين وبشكل جائر في معظم قرى ونواحي المنطقة، بغية نهب أرزاق السكان الأصليين وبيعها في أسواق المنطقة.

إن ضغوط سلطات الاحتلال التركي على سكان عفرين الأصليين لن تتمكن من القضاء على عزيمتهم وإصرارهم على التمسك بأرضهم والدفاع عنها بشتى الوسائل، وعلى سعيهم الدؤوب إلى إنهاء الاحتلال وإخراج القوات التركية إلى خلف الحدود الدولية وإنهاء وجود الميليشيات، مع عودة سكان المنطقة المُهجَرين قسراً إلى ديارهم.

29/8/2020           

المكتب الإعلامي-عفرين

حزب الوحـدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي)

الصور:

– قرية كورزيله- شيراوا.

– قرية شيخ كيله- ماباتا.

يمكنكم تنزيل الملف كاملاً بالنقر هنا: