جديد الموقع

نعوة
رحيل الرفيق محمد حسن تركماني

بحزنٍ وأسى، ننعي إليكم الرفيق المناضل محمد حسن تركماني (أبو جيشار) الذي توفي عن عمرٍ يناهز /73/ عاماً، يوم أمس الإثنين 2 آذار 2020م، في إحدى مشافي عفرين، إثر جلطةٍ دماغية أصابته منذ أسبوعين.

انتسب الراحل في ريعان شبابه إلى صفوف حزبنا عام 1970م، وكان مقيماً في دمشق لغاية عام 1980م، متعلماً وشغوفاً بالدفاع عن قضية شعبه الكردي العادلة، ونظراً لظروفٍ اجتماعية طارئة في بلدته جلمة- عفرين، عاد للعيش فيها مع أسرته بجانب إخوته وأقاربه، واضطر للتوقف عن العمل التنظيمي إلى أواخر الثمانينات، فانخرط مجدداً في صفوف الحزب ليناضل إلى جانب رفاقه بتفانٍ وإخلاص، متحملاً مخاطر نقل وتوزيع منشورات الحزب عدة سنوات، ولم يحيد عن الالتزام بقضية شعبه ومبادئ حزبه إلى آخر يومٍ في حياته، وظل يعيش من كده ومحبوباً بين معارفه وأهالي بلدته؛ وتقديراً لسنه وتاريخه النضالي تم تكريمه مع آخرين من قبل الحزب منذ ثلاث سنوات.

وُري جثمان الراحل ظهيرة أمس في مقبرة جلمة، وسط جموع المودعين، حيث أُقيمت خيمة العزاء أمام داره في البلدة.

نتقدّم بأخلص التعازي إلى أسرة الراحل ورفاقه ومحبيه، متمنين لهم الصبر والسلوان.

3 آذار 2020م

المكتب الإعلامي- عفرين

حزب الوحـدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي)