جديد الموقع

التحالف الوطني الكردي يطالب الأطراف الكردية بتجاوز خلافاتها والجلوس إلى طاولة الحوار

بلاغ

عقد التحالف الوطني الكردي في سوريا ( Hevbendî ) اجتماعاً موسّعاً بتاريخ 22/12/2018م، تدارس فيه الأوضاع السياسية الحساسة والمرحلة المصيرية التي يمر فيها شعبنا الكردي ومناطقه من ممارسات وانتهاكات بحقِّ أهلنا في عفرين، والتهديدات المتكررة من النظام الفاشي في تركيا ومرتزقته بمجاميعه المختلفة، بما في ذلك الائتلاف السوري المعارض بإعلانها بشكل رسمي للانضمام إلى الجيش التركي في اجتياح روج آفاي كردستان وشمال وشرق سوريا .

نطالب الأطراف السياسية الكردية بتجاوز خلافاتها وتحمّل مسؤولياتها التاريخية بالجلوس على طاولة حوار، كما ندعو جميع الأطراف إلى تبيان موقفها من تلك التهديدات، في الوقت نفسه نطالبها بعدم الانفراد باتخاذ قرارات مصيرية تهمّ حاضر ومستقبل الكرد والمنطقة.

في الوقت الذي نتطلع فيه إلى أن يتحول الاستقرار في منطقتنا إلى أمنٍ وسلامٍ دائمين في عموم سوريا ومفتاح لحلٍّ سياسي للأزمة السورية، نهيب بالقوى الوطنية السورية والقوى الكردستانية والمجتمع الدولي إلى القيام بواجباتها لتدارك كارثةٍ إنسانية محتملة وإعادة إنتاج الفكر المتطرف المسلح للمجاميع الإرهابية المتنوعة كداعش ومثيلاتها.

كما وقف الاجتماع مطوّلاً على الوضع التنظيمي للتحالف، وتمّ اتخاذ بعض القرارات بغية تفعيله وتنشيطه.

قامشلو 22/12/2018م

التحالف الوطني الكردي في سوريا ( Hevbendî )