جديد الموقع

أحزاب سياسية سورية تدعو لتصدي الاعتداءات والتهديدات التركية وتطالب دمشق بتحمل مسؤولياتها القانونية

بيان الى الرأي العام

في الوقت الذي تكثفت فيه الجهود الدولية بشأن التوصل الى حل سياسي للأزمة السورية، تصاعدت في الأيام الاخيرة الاعتداءات التركية على مناطق شمال وشرق سوريا مع ازدياد وتيرة التهديدات والتي تأتي بالتزامن مع حملة دحر الارهاب التي تقودها قوات قسد ضد المجموعات الارهابية في آخر معاقله في ديرالزور، وهي تهدف بذلك الى عرقلة الحل السياسي في سوريا ومساندة الفصائل الارهابية.

نحن الاحزاب السياسية في شمال وشرق سوريا ندعو جماهيرنا للوقوف صفاً واحداً والتصدي لهذه الاعتداءات والتهديدات بشتى الوسائل الديمقراطية والحفاظ على المكتسبات التي تحققت، كما اننا ندعو المجتمع الدولي للوقوف بحزم ضد الاعتداءات التركية وسياستها في زعزعة الاستقرار والى تحمل مسؤولياته في الحفاظ على الامن في المنطقة والدفع من أجل ايجاد صيغة للحل السياسي في سوريا، وباعتبار الاعتداءات التركية انتهاك للقوانين والمواثيق الدولية يجب على دمشق تحمل كافة مسؤولياتها القانونية.

في 31/10/2018

الاحزاب الموقعة:

– حزب الاتحاد السرياني

– الحزب الديمقراطي الكردي السوري

– الحزب اليساري الكردي في سوريا

– الهيئة الوطنية العربية

– حزب المحافظين الديمقراطي

– حزب الخضر الكردستاني

– حزب اليسار الديمقراطي الكردي في سوريا

– حزب السلام الديمقراطي الكردستاني

– حزب التغيير الديمقراطي الكردستاني

– اتحاد الشغيلة الكردستانية

– حركة الاصلاح – سوريا

– الحزب الديمقراطي الكردي (البارتي)

– حزب الاتحاد الديمقراطي

– الاتحاد الليبرالي الكردستاني

– حركة التجديد الكردستاني

– حزب الوفاق الديمقراطي الكردي السوري

– البارتي الديمقراطي الكردستاني

– حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا