جديد الموقع

الاستفتاء أمرٌّ محق … زاوية نقاط على حروف*

الحرص على علاقات الاحترام المتبادل ضمن البيت الكردي دون التدخل في صراعات جانبية لأحزاب كردستانية يشكل أساساً سليماً للجميع، فكل حزب يشاهد اللوحة من زاويته وحسب رؤيته في تشخيص واقع الحال والأحوال.

ثمة جهود وتحضيرات في إقليم كردستان العراق لإجراء استفتاء شعبي على البقاء ضمن العراق الاتحادي أو الاستقلال، وقد تم تحديد يوم 25\9\2017 لإجراء هذا الاستفتاء, والوقائع تفيد بأن الجوار التركي, العربي, الفارسي وحكومات الدول المحيطة رغم خلافاتها قد تتفق على خنق الصوت الكردي من جديد والاستمرار في نكران حقهم واستباحة أرضهم وتاريخهم وثقافتهم وثرواتهم … كما حدث ذلك طوال قرن كامل, البديل الدولي للكُـرد هو الآخر غير كافٍ وغير موثوق به من حيث المبدأ, ولكي تتحول نتيجة الاستفتاء المرتقب إلى واقع على الأرض يدافع عنه جميع الكُـرد, وليس مجرد “نعم” مع وقف التنفيذ, لا بد للأشقاء في الإقليم إطلاق مبادرة مستعجلة لكسر الجليد المتراكم على الدروب البينية الكردستانية والتواصل مع القوى والأحزاب دون استثناء، بغية صياغة تفاهمات جديدة, في مقدمتها تفاهمٌ بين حكومة الإقليم والإدارة القائمة في المناطق الكردية في سوريا.

الدعوة إلى حماية تجربة الإدارة في المناطق الكردية في سوريا حين إنشائها ومشروع الفيدرالية المزمع في شمال سوريا وربما صيغ وتسميات أخرى تفرضها الظروف، كونها أفضل الخيارات الممكنة، ولاتتناقض مع الدعوة منذ أكثر من عقدين ونيّف إلى حماية الإدارة الكردية في شمال العراق, الحكم الذاتي الكردي ثم حماية الإقليم الفيدرالي، دون السؤال عن التسمية والمزاودة فيها على أحزاب الإقليم نفسها.

اليوم  يفتخر الكُـرد في الداخل والخارج ببطولات الـ YPG و الـ YPJ الذين يستبسلون في الدفاع عن المناطق الكردية في سوريا، كمثل افتخارهم بالبيشمركة صانعي مجد الكُـرد، دون السؤال عن أي حزبٍ ينتمون إليه، ومن نفس المنطلق نرى بأن الاستفتاء، طالما أنه خيار الأشقاء في غالبية أحزاب الاقليم ورئاسته وحكومته، أمر محق لاريب فيه.

 * جريدة الوحـدة – العدد /287/ – حزيران 2017 – الجريدة المركزية لحزب الوحـدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي).

Elwehde-287-16