جديد الموقع

في مساعي المبعوث الدولي المتعثرة ….افتتاحية الوحـدة*

في مساعي المبعوث الدولي المتعثرة …. خمس جولات أستانة وست جولات جنيف

والعتب على كُـرد سوريا …..

افتتاحية الوحـدة*

مع مسلسل حلقات عقد اجتماعات ماراتونية في العديد من المدن والعواصم أبرزها جنيف – أستانة، لتناول ملف الأزمة السورية وسبل السير بإتجاه إيجاد مخارج لحل سياسي تفاوضي بالارتكاز على مضامين قرار مجلس الأمن رقم 2254 الذي أجمعت عليه دوله، وإتساع أعداد المناطق وأحياء المدن في محيط العاصمة دمشق والداخل السوري التي توصلت إلى تسويات محلية مع سلطات النظام على إيقاع دفع من تركيا وقطر وإيران برعاية روسية، وبموجبها نقل عشرات الألوف من مسلحي المعارضة وعوائلهم إلى أرياف إدلب وجرابلس لتتصدر المشهد السوري ظاهرة (الباصات الخضر) وكثرة الهواجس والتوقعات وسط صخب إعلامي يوحي بوضوح إلى عبثية جملة الوعود والشعارات البراقة التي لطالما إرتهن أصحابها للخارج منذ البداية، دون إكتراثٍ للتبعات التي بدورها ولّدت مزيداً من المآسي والتعقيدات وانحلال قيمي…. تزايدت في الآونة الأخيرة مواقف وأصوات تصب بإتجاه تشويه صورة ودور الكُـرد في المشهد السوري، وذلك من خلال تهويل إعلامي متعدد المشارب، بحيث بات يثير بهذا القدر أو ذاك حفيظة البعض من النخب في الوسط السوري العام في الداخل والخارج، تلك التي لاتزال لأسباب عدة تفتقر إلى إطلاع كافٍ ومعرفة ضرورية للإحاطة بحقيقة الدور والحضور الكردي في سياق المأساة السورية الطاحنة منذ ستة أعوام خلت، إلى جانب تقبل البعض الآخر وترويجه لخطاب وسياسات حكومة تركيا العدائية إزاء قضية ووجود الكُـرد بوجه عام والمريبة جداً حيال الوضع السوري بوجه خاص، مما يُشير بوضوح إلى أنه كلما حققت قوات سوريا الديمقراطية ومن بينها وحدات حماية الشعب والمرأة YPG – YPJ خطوة إلى الأمام في إلحاق الهزيمة بتنظيم الدولة “داعش” ومثيلاتها هنا وهناك وحظيت بإسناد دولي وحاضنة مجتمعية على الصعيد المحلي السوري، كلما ازدادت وتيرة التهويل ومساعي إلصاق التهم بالمكون الكردي ونعته بشتى الأوصاف التي تفوح منها روائح نشر الكراهية والاستعلاء القومي ممزوجاً بأبشع استغلال لمشاعر الدين والمعتقد، بالتزامن مع مزاعم الحرص الكاذب على وحـدة ومستقبل سوريا الجريحة التي تبقى وطناً لنا جميعاً شاء من شاء وأبى من أبى.

* جريدة الوحـدة – العدد /286/ – أيار 2017 – الجريدة المركزية لحزب الوحـدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي).

Elwehde-286-1