جديد الموقع

بلاغ صادر عن اجتماع الهيئة التنفيذية للتحالف الوطني الكردي في سوريا “HEVBENDΔ

عقدت الهيئة التنفيذية اجتماعها الاعتيادي في مدينة القامشلي بكامل أعضائها عدا ممثلي منطقة كرداغ “عفرين” بسبب الأوضاع الأمنية بتاريخ 7-4-2017 حيث بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الحرية والكرامة وشهداء مجزرة خان شيخون، تلاها إجراء التفقد وإقرار جدول العمل.

في الوضع السياسي :

وقف الاجتماع مطولاً على مجمل الأحداث والمستجدات السياسية حيث أبدى الحضور قلقهم من ازدياد وتيرة العنف والعنف المضاد وبأبشع أشكاله وآخرها مجزرة خان شيخون في ريف إدلب، رغم أن لقاءات ومؤتمرات عديدة سبقت المجزرة بين الفصائل المسلحة وممثلي النظام في أستانة وعقد مؤتمر جنيف الرابع والخامس لتثبيت وقف إطلاق النار ومناقشة الحل السياسي، حيث راح ضحيتها عشرات القتلى والجرحى، وأدان الاجتماع هذه المجزرة البشعة بأشد عبارات الإدانة والاستنكار، والتضامن الكامل مع أهالي الضحايا، والمطالبة بتحقيق عادل وشامل من قبل المجتمع الدولي ومحاسبة منفذيه في أسرع وقت، وأن هذا التصعيد يدل على عدم جدية المتحاورين في الوصول إلى تسوية سياسية تفضي إلى إنهاء الإرهاب والاستبداد وإعادة هيكلة مؤسسات الدولة بما يلبي طموح وآمال الشعب السوري بكل مكوناته. كذلك أشاد المجتمعون بالانتصارات التي تحققها قوات سوريا الديمقراطية ودورها في محاربة الإرهاب والسيطرة مؤخراً على مطار الطبقة العسكري واستمرار التقدم في إطار حملة تحرير الرقة.

في الوضع الكردي:

طالب الاجتماع باستمرار التواصل والحوارات مع كافة الأطر والأحزاب الوطنية السورية التي تؤمن بالحل السياسي التفاوضي للوصول معاً إلى رؤية سياسية مشتركة، لتشكيل وفداً ممثلاً عن الشعب السوري في المحافل والمؤتمرات الإقليمية والدولية، والتأكيد على تضافر كل الجهود لتشكيل منصة كردية مستقلة إلى جانب المنصات المشاركة في هذه المؤتمرات. وأبدى المجتمعون ارتياحهم إزاء مواقف التحالف من مختلف الأحداث السياسية وخصوصاً ما يتعلق بالخلافات الكردية الداخلية والتأكيد على ضرورة استمرار المبادرات لتهدئة الأجواء وتقريب وجهات النظر مع التأكيد على استمرار التحالف في انتهاجه لهذه الرؤية.

وفي الشأن الكردستاني طالب الحضور بتهيئة الأجواء والمناخات لعقد مؤتمر كردستاني وبناء مرجعية سياسية كردستانية لتوحيد الخطاب والموقف الكردستاني، وتكون كفيلة بحل أي إشكال أو خلاف يحدث بين الأشقاء، ومن جهة أخرى أكد الحضور تضامنهم الكامل مع القرارات التي يتم اتخاذها من قبل القيادة السياسية لأي جزء من أجزاء كردستان.

وفي الشأن التنظيمي : أثنى المجتمعون على سير عمل التحالف من خلال لجانه المحلية ومكاتبه التخصصية وحث اللجان المكلفة بالتحضير للمؤتمر الثاني للإسراع في الانتهاء من أعمالهم واختيار المكان والزمان المناسبين وفقاً للظروف السياسية والأمنية المتاحة.

9/4/2017

الهيئة التنفيذية للتحالف الوطني الكردي في سوريا HEVBENDÎ