جديد الموقع

لن ينجح أي حل سياسي في سوريا دون مشاركة ممثلي الشعب الكردي

تصريح
“اجتمعت القوى الموقعون أدناه لتقييم تحضيرات مؤتمر جنيف 3 المزمع عقده قريبا بشأن المفاوضات الحل السياسي للازمة السورية وما يحدث حوله من تجاذبات بين المواقف الإقليمية والدولية بهذا الخصوص ومحاولة استبعاد الشعب الكردي وقضيته عن هذا المؤتمر، فقد أدان الاجتماع محاولات إقصاء ممثلي الشعب الكردي من قبل جهات لا تزال تعمل على تأجيل الصراع في سورية وأكد على ضرورة الحل السياسي كمخرج للازمة السورية بمشاركة كافة السوريين بمكوناته وكياناتهم السياسية بهدف بناء سورية دولة ديمقراطية تعددية لا مركزية، وفي هذا المجال عبر المجتمعون أن الشعب الكردي وقواه الوطنية والديمقراطية وكذلك قوى ومكونات روج افا كردستان قد قامت بدور انعطافي وحاسم في دحر الارهاب والقوى الظلامية وكذلك حملت مشروعا ديمقراطيا وطنيا بديلا للاستبداد والشمولية وهي بذلك اصبحت من القوى الرئيسية لرسم مستقبل سورية الديمقراطية، ولا يمكن لأي حل سياسي يهدف الى بناء سورية جديدة أن ينجح دون مشاركة ممثلي الشعب الكردي وأصحاب المشروع الديمقراطي الحقيقيين، ولن تكون نتائج مؤتمر جنيف مجدية ما لم تكن هذه القوى شريكة في تحمل مسؤولية تنفيذ قرارات المؤتمر.
قامشلو 28/1/2016
حزب الديمقراطي الكردي في سورية “البارتي”،
حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا “يكيتي”،
حزب اليسار الديمقراطي الكردي في سوريا،
حزب الوفاق الديمقراطي الكردي السوري،
حركة الاصلاح – سوريا،
حزب آزادي الكردستاني،
الحزب الديمقرطي الكردي السوري،
حزب الخضر الكردستاني،
حزب الاتحاد الديمقراطي،
البارتي الديمقراطي الكردستاني – سوريا،
حزب السلام الديمقراطي الكردي في سوريا،
الاتحاد الليبرالي الكردستاني،
الحزب الشيوعي الكردستاني،
الاتحاد الوطني الحر،
التجمع الوطني الكردستاني،
حزب التغيير الديمقراطي الكردستاني،
الحزب اليساري الكردي في سوريا
حركة التجديد الكردستاني – سوريا