جديد الموقع

مصطفى مشايخ: لسنا أعضاء في المؤتمر الوطني الكردستاني

عُقد يوم الجمعة 18/ 12/ 2015 في مقرّ مكتب العلاقات الدبلوماسية لحركة المجتمع الديمقراطي TEV-DEM بمدينة قامشلو اجتماعٌ ضم كلٍ من السيدة نيلوفر كوج الرئيسة المشتركة للمؤتمر الوطني الكردستاني KNK و الدكتور عبد الكريم عمر عضو منسقية المؤتمر الوطني الكردستاني والسيد صالح مسلم الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي وعددٍ من مسؤولي الادارة الذاتية في مقاطعة الجزيرة وسكرتيري أحزاب مشاركة في الادارة الذاتية والسادة مصطفى مشايخ – نائب سكرتير حزب الوحـدة الديمقراطي الكردي في سوريا و أمجد عثمان – سكرتير حزب الاصلاح والتغيير.
وجاء في تقريرٍ نشرته وكالة هاوار بتاريخ 18/ 12/ 2015 وبعنوان (اجتماع المؤتمر الوطني الكردستاني والادارة الذاتية)، مايلي:
(( عَقَد أعضاء المؤتمر الوطني الكردستاني في روج آفا اجتماعهم الأول،…. انتهى الاجتماع بإصدار جملة من القرارات، وأهمها تشكيل لجنتين الأولى لمتابعة الأوضاع الصحية والخدمية لقضاء شنكال بعد تحريرها، والثانية لحل الخلافات بين حركة المجتمع الديمقراطي والمجلس الوطني الكردي.)).
ولاستيضاح ما جرى في الاجتماع اتصل موقع نـوروز بالأستاذ مصطفى مشايخ وطرح عليه بعض الأسئلة، فأجاب:
(( إن الذي وجه لنا دعوة حضور الاجتماع هو القيادي في المؤتمر الوطني الكردستاني KNK الدكتور عبد الكريم عمر الذي قال: إن رئاسة المؤتمر تود اللقاء معكم . علماً أن هذه ليست المرة الأولى التي نلتقي فيها بقيادة المؤتمر سواءً على مستوى حزبنا أو على مستوى كتلة أحزاب المرجعية السياسية الكردية . أما هذه المرة فكان حضورنا باسم الكتلة، إلا أننا فوجئنا من خلال حديث السيدة رئيسة المؤتمر بأن الاجتماع يمثل الأطراف والأحزاب المنضوية تحت سقف المؤتمر, حينها أبلغناهم بأننا لسنا أعضاء في المؤتمر, مع احترامنا وتقديرنا له, وأن موضوع انضمامنا إليه لم يناقش حتى هذه اللحظة في قيادة الحزب .
وجواباً على سؤال آخر، قال مشايخ:
نحن لم نشارك في أية لجنة منبثقة عن هذا الاجتماع، حيث أن عمل اللجنة الاولى ينحصر في اللقاء مع المجلس الوطني الكردي الحالي بغرض الاستماع إليهم حول آخر المستجدات السياسية على الساحة الكردية في سوريا وإمكانية إيجاد آلية لنزع فتيل التوتر بين أطراف الحركة السياسية، أما مهمة اللجنة الثانية فهي زيارة مدينة شنكال للوقوف على ظروف ومعاناة سكانها وتقديم الدعم المعنوي لهم.)).
هذا وتشهد الساحة السياسية الكردية في سوريا صراعات حزبية مزمنة والتي تقف وراءها أكثر من طرف.
موقع نـوروز
www.yek-dem.com
info@yek-dem.com
——————
الصورة المرفقة من موقع وكالة هاوار.