جديد الموقع

منظمة الحزب تحتفل بمرور سبعة عشر عاما بعد المائة على اصدار اول مجلة كردية .

بمناسبة مرورسبعة عشر عاماً بعد الميئة على اصدار اول صحيفة كردية التي أسسها المناضل مير مقداد مدحت بدرخان وطبع أول عددٍ لها بإسم صحيفة كردستان في عاصمة مصر (القاهرة 1898م)وضحى من أجلها بكل غالٍ ونفيس اقامت منظمة ديرك لحزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سورية (يكيتي) محاضرة حوارية قيمة في كافيتيريا ولاتي مه في ديرك ،حضرها لفيفٌ من المثقفين والمستقلين والمهتمين بشأن الكتابة والإعلام في ديرك مثل (راديو آرتا ،راديو هيفي ،استاذ عمر رسول من مستقلين المجلس الوطني الكوردي في ديرك ،الشاعر هشيار عمر لعلي من قبل هيئة اللغة الكردية لمحلية مجلس الوطني الكوردي في كركي لكي ،الكاتب عبدالحكيم ملا عمر من قبل ملتقى الثقافي في كركي لكي ،استاذ زكي محمد من قبل مجلة ولات …..الخ ) وممثلي بعض الأحزاب الكوردية والفعاليات المجتمع المدني في ديرك ( كحزب المساواة وحزب الديمقراطي الكوردي السوري وحزب الديمقراطي الكوردي في سوريا (البارتي) وحزب الإتحاد الديمقراطي pyd وحركة شباب الكورد واتحاد الستار وحركة المجتمع الديمقراطي tev dem…) حيث بدأت المحاضرة بترحيب الحضور من قبل الرفيق عمر احمد وثم دقيقة صمت على أرواح شهداء الحركة الكردية والكردستانية وروح الخالد مير مقداد مدحت بدرخان وشهيد الصحافة والكلمة الحرة موسى عنتر وذلك على أنغام النشيد الوطني أي رقيب ومن ثم إلقاء كلمة لجنة الثقافة والإعلام لحزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سورية (يكيتي) بلغة كردية من قبل الرفيق شمس الدين فقة وبعدها تطرق المحاضر الاستاذ القدير محمد قاسم إلى مواضيع ثقافية وأهمية الصحافة للمجتمع والشعوب وبالأخص للشعب الكردي ومدى أهمية مصداقية الصحافة الكردية في الوضع الراهن ،وكما نوه بضرورة تكوين جيل جديد مثقف ،محترف في عمل الصحافة ، وأغنى الحضور ببعض من مداخلاتهم القيمة ،وبعد ذلك قامت لجنة من أعضاء الحزب بهذه المناسبة الغالية بتكريم كلاً من الأساتذة (هشيار عمر لعلي ،عبدالحكيم ملاعمر ،راديو آرتا اف ام عنها السيد ميرزا حنا أبو آشور ،وراديو هيفي اف ام عنها السيد مالفا علي ،عدنان بشير ،محمد قاسم ) ،وكما قام كلاً من الاساتذة المكرَّمين بإلقاء كلمة قيمة عن الصحافة الكردية وأهميتها و ابدو شكرهم وإمتنانهم لحزب الوحدة على هذا التكريم و إهتمامهم بتشجيع وتطوير الصحافة الكردية وكما ذكر المكرَّمون في كلماتهم الاستاذ الخالد اسماعيل عمر رئيس حزبنا وتشجيعه المتواصل في حياته للصحفيين والمثقفين الكرد ،وثم كلمة لحزب (البارتي )من قبل استاذ خليل ابو جوان ،في نهاية المحاضرة قام العريف بشكر الحضور ،والشكر الخاص لقناة روناهي وأورينت على تغطيتهم لهذه المحاضرة .

وتلقينا عدداً من برقيات المباركة من قبل Z,F,P,Z,K(مؤسسة تعليم وحماية اللغة الكردية) مجلة ولات ملتقى الثقافي في كركي لكي وهيئة اللغة لمحلية مجلس الوطني الكوردي في كركي لكي

هيئة الاعلام لمنظمة ديريك لحزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا

25 26 27 28 29 30