جديد الموقع

ندوة بعنوان ” أوقفوا هذا الوحش.. الهجرة “

اوقفوا هذا الوحش ……. الهجرة ندوة بعنوان ” أوقفوا هذا الوحش.. الهجرة ” في مقر حزبنا بسري كانيه

أقيمت مساء اليوم الجمعة 22-8-2014 في مقر حزبنا في سري كانيه ندوة حوارية موسعة عن الأزمة التي يعاني منها مجتمعنا و منطقتنا بعنوان ” أوقفوا هذا الوحش .. الهجرة “حيث حضره وفد من المجلس المحلي و ممثلي الأحزاب من المدينة و أعضاء من مجلس غربي كوردستان و عدد من الشخصيات الثقافية و الفعاليات المجتمعية. بدأت الندوة بدقيقة صمت على أرواح الشهداء الكورد و شهداء الحرية و الكرامة ثم تلى ذلك ترحيب بالضيوف و عرض فيلم سينمائي قصير بعنوان ” الهروب إلى الموت “و الذي يتحدث عن محاولة الشباب للهجرة و الاسباب التي تدفعهم لذلك كما عرض مقطعين قصيرين عن تجربة شخصين من أبناء مدينة سري كانيه في بلاد المهجر حيث تحدث كل من السيد أمين تقرق و الأستاذ الصحفي محي الدين عيسو عن الأوضاع التي يعيشها الشخص في تلك البلاد و المعاناة التي تواجههم على مختلف الصعد و الصعوبات التي يلاقونها في الاندماج و أسلوب الحياة بالإضافة إلى أن واقع الإنسان الكوردي يختلف عن غيره من حيث الأسباب التي تدفعه للهجرة والآثار التي تتركها تلك الهجرة على المجتمع و كذلك رسالة من الكاتب و الممثل المسرحي كريمو جان كريمو – السويد . و في القسم الثاني من الندوة قدم الأستاذ زكي حجي الذي قام بدور المحاور في الندوة بتقديم الأستاذ محمود أبو زيد و هو أحد المغتربين عن سري كانيه في إحدى الدول الأوربية حيث ركز الأخير في مداخلته على فقدان الشخص في الغربة لمقومات شخصيته كإنسان كوردي وقلة فرص تحقيق الذات في بلاد الغربة إلى جانب عدم اندماج الأطفال و تفهمهم لواقع شعبهم في الوطن الأصلي الأمر الذي يضع الإنسان المغترب في حيرة عن مستقبل انتماء أولادهم. كما حول الأستاذ زكي حجي الندوة إلى القسم الحواري و الإدلاء بالآراء ووجهات نظر الحضور والتي تركزت حول الإجابة عن الأسئلة الثلاث : 1- الهجرة و أنواعها و أسباب الهجرة بالتخصيص عن هجرة أبناء المناطق الكوردية و سري كانيه منها 2- الآثار و النتائج التي تخلفها هذه الهجرة على الواقع في مناطقنا. 3- الحلول التي من الممكن إيجادها للحد من ظاهرة الهجرة. و تركزت الإجابات حول الأسباب السياسية والأمنية غير المريحة لا سيما الخلافات التي تشوب العلاقة بين المجلسين و الأسباب الإقتصادية و الخدمة و جوانب أخرى من الحياة المعاشة في الفترة الأخير دفعت الكثيرين للتوجه نحو بلاد الغربة . منظمة سري كانيه لحزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا ( يكيتي ) اللجنة الإعلامية 22-8-2014

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*