جديد الموقع

مناشدة عاجلة من هيئة إغاثة سنجار في المانيا الى القيادة الكردية

تناشد هيئة إغاثة سنجار في مدينة هانوفر الألمانية وبشكل عاجل وفوري القيادة الكردية بقطبيه الديمقراطي الكردستاني والإتحاد الوطني وكذلك الأحزاب الكردستانية الأخرى المنظوية تحت ركن إدارة هذه القيادة على تحمل مسؤولياتها القومية والتأريخية والإنسانية الجسام ونجدة أبناء الديانة الإيزيدية في قضاء سنجار ومجمعاته التي تعرضت وما تزال الى أبشع أنواع العنف والقتل والتعسف من قبل عناصر داعش الإرهابية منذ يومين من سيطرتها عليه وحتى هذه اللحظة ، وتطلب منها وبما لا يقبل التردد مطلقاً الإستجابة الفورية الى نداء الآلاف من شباب سنجار النازحة الى مناطق كردستانية أخرى آمنة بتجهيزهم تسليحياً وإعدادهم لغرض تحرير أرضهم وعرضهم ومقدساتهم التي تتعرض الى حملة إبادة جماعية أمام مرأى العالم ومن ضمنها القيادة الكردية .!! .
هذا ونقل الدكتور علي حسين أحد أفراد عائلة المناضل ورجل النخوة الإيزيدية قاسم ششو الذي ما يزال يقاوم هجمات قوات داعش على جبل سنجار الذي يأوي الأن الآلاف من الفارين العُـزل من النساء والشيوخ والأطفال رغبات أكثر من ( ٣٠٠٠ ) شاب سنجاري علقوا في مجمعات خانك وشاريا ومهد ومناطق أخرى لجؤوا إليها خلال اليومين الماضيين في حمل السلاح ومشاركة الأبطال في الجبل لتحرير مدينتهم من دنس وبطش الإرهابيين ، وكذلك عن إمتعاض أولئك الشباب في صمت القيادة الكردية جراء ما حدث ويحدث من كوارث يندى لها جبين الإنسانية .. حاملين تأخر تنفيذ هذه المناشدة على عاتق القيادة السياسية والأمنية الكردية المتمثلة بالبيشمركه بما لا يقبل التغافل عنها في القادم من الوقت .
ومن الله الفرج القريب والرحمة والنجاة أولاً وآخراً .

هيئة إغاثة سنجار / هانوفر ــ المانيا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*